دعوة للفريق كباشى .. لا تحزن عليهم ينصرك الله

الخرطوم : سودانية نيوز
دعا عضو هيئة علماء السودان القيادي البارز بجبال النوبة كندة غبوش الامام بدعوة إلى عضو مجلس السيادة الفريق اول ركن شمس الدين كباشى حث فيها بأن يحتسب لوجه الله ولا يحزن على الذين وجهوا له الشتائم بالفاظ بذية  يستحي قلمه من تناولها كان ذلك في عقر ديارهم في منرل الصحفي جمال عنقرة بضاحية ألحتانة شمالي امدرمان محلية كرري وأشار غبوش في تصريحات صحفية إلى أن مثل هذه الشتائم منافية لأعرافهم وتقاليدهم في مجتمع جبال النوبة العفيف

القيادي بجبال النوبة كندة غبوش

وأضاف أن لجان المقاومة في أحزاب قوى إعلان الحرية والتغيير نسخة ثانية من اللجان الشعبية بحزب المؤتمر الوطني المحلول وهما وجهان لعملة واحدة وأحفاد الذين قال فيهم المولى عز وجل ( الأعراب أشد كفرا ونفاقا واجدر الا يعلموا حدود ما أنزل الله على رسوله والله حليم حكيم) التوبة الآيه 97 وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم ( انصر أخاك ظالما أو مظلوما قالوا يا رسول الله هذا ننصره مظلوما فكيف ننصره ظالما” ؟ قال تأخذ فوق يديه) ولهذا وذاك وعملا بهذه الآية الكريمة والحديث الشريف هذه دعوتنا ومناصرتنا للفريق أول ركن شمس الدين كباشى نحن إخوانه أهل مناطق 99 جبال النوبة على امتداد ارض الوطن وخارجه ونقول له حسبك الله ويكفيك من ما اهمك فيحفظك في الأزمات ويرعاك في الملمات ويحميك في المدلهمات فلا تخش ولا تخف ولا تحزن وكلنا معك من خلفك ولا تقلق ينصرك الله على كل عدو وعلى كل خصم ومؤيدك الله في كل أمر وينصرك إذا حاربت ويوفقك إذا حكمت فيمنحك العز بلا عشيرة حسبك الله فلا تخف من كيد الكائدين ولا من مكر الماكرين ولا من تربص المنافقين لن تغلب ولن تنهزهم لأن الله معك والنصر حليفة أن شاء الله ونحن اهلك النوبه كلنا معك ولن نسمح لأي جهه بإستهدافك وكلنا رهن اشارتكم وانتم تعلمون لا أحد أقوى منا في الحروبات المختلفة في داخل السودان وخارجه ومن اهدي منا نهجا من ارفع منا قدرا؟ لأن الله معنا وما أضعف واجبن عدونا عبر التاريخ الذين حاربونا وقاتلونا وحتى الآن ولم نشتكيهم إلى الأمم المتحدة لحياتنا مثل الاخرين ولم نفصد بشرا ولن نلتجي إلى أحد ولن ندعو إنسانا غير الله ولن نخاف من أحد لأن الله معنا نحن النوبة كلنا من خلفك لأنك قائدنا ونترقب منك السلام بجبال النوبة لتعود إلى حضن وطنا السودان الذي باسمه كتبنا ورطنا وأيضا

الدلنج عروس الجبال

نحن منتظرين منك بأن تعيدنا إلى ديارنا بجبال النوبه من النزوح بالولايات الاخرى بعون الله وغدا سوف تعلو رسالتنا نحن شعب جبال النوبة الأوتاد الشامخات الراسيات منذ الأزل إلى أن تقوم الساعة غدا تظهر دعوتنا إلى الله للسلام والوحدة والتعايش السلمي ونسمع كلمتنا لكل أهل السودان والمجتمع الدولي بأننا شعب مسالم وليس في شريعتنا خطاب الكراهية ضد الآخرين مهما ظلمونا غدا سوف تعود وحدة أهل شطر جبال النوبة إلى سيرتها الأولى أن شاء الله بقيادة قائدنا ورمز وحدتنا الفريق أول ركن شمس الدين كباشى نأمل أن يحقق لنا هذه الأمنيات ولو كره الكارهون والمتربصون ختاما هذه دعوة لكل أهل جبال النوبة بتناسي مرارات الماضي وخلافاتهم المختلفة والاستفادة من هذه الفرصة الغالية من المولى عز وجل وان يتوحدوا لمواجهة مثل هذه الأحداث بقرارات موحدة وتكون عبره إلى الذين يتطاولون على قياداتنا بهذه الشتائم الرخيصة قال تعالى( الذين قال لهم الناس إن الناس قد جمعوا لكم فاخشوهم فزادهم إيمانا وقالوا حسبنا الله ونعم الوكيل) اللهم اني قد بلغت اللهم فاشهد وانت خير الشاهدين وكفي بالله شهيدا والله من وراء القصد