ناشد عقلاء جبال النوبة .. غبوش يلفت النظر وحزمة وصايا وعبر

الخرطوم سودانية نيوز
السلام عليكم ابننا البار الفاضل سعيد سنهوري .. الحمدلله رب العالمين والصلاه والسلام على رسول الهدي سيدنا محمد صلى عليه وسلم وبعد تابعت كل بياناتكم بقروبات النوبة المختلفة في داخل السودان وخارجه حول الأحداث الدامية ضد أبناء النوبة في السودان وخاصة بولايات القضارف وكسلا والبحر الأحمر وحتى في العاصمة الخرطوم فحدث ولا حرج المسكوت عنها اليمة وحزينة وأيضا تابعت المصالحات الخجولة التي تمت لهذه الأحداث واخيرا الطاَمة الكبرى حول المجزرة البشرية في مدينة كادقلي وبالأرياف وتالمت لاستشهاد أحمد كافي الذي كان يقود عربة أمين امانة زكاه جنوب كردفان قادمين من الأبيض وفي مدخل المدينة تم إيقافهَم بواسطه أفراد من قبيلة الحوازمة وعندما تعرف عليه بأنه النوباوي الوحيد ضمن ركاب العربه انزوله وأطلقوا عليه وابل من الرصاص وانصرفوا لكل هذا وذاك ندعوكم وكل منسوبي قروبات النوبة بوقف اسلوب الشتائم ضد الذين يقودون حملات الإبادة الجماعية ضد النوبه وخذوا العبرة من الأمة العربية وخاصة من الشعب الفلسطيني الذين ظلوا يشتمون اليهود أو إسرائيل إلى أن صاروا بلا وطن والدور على النوبة وانظروا اين هم الان بجبال النوبة التي انشطرت إلى شطرين الشطر الشمالي ولاية جنوب كردفان تحت سيطرة الحكومة السودانية بالخرطوم وتم ابعاد قيادات النوبة وحتى قيادات الحوازمة من حكم الولاية وتم استبدالهم بالوافدين من الولايات الأخرى وآخرين من خارج الوطن وأما الشطر الجنوبي يقع تحت وصاية دولة جنوب السودان تحت مسمى المناطق المحررة وبنفس سياسات الحكومة السودانية تمارس حكومة دولة جنوب السودان بعزل قيادات النوبة والحوازمة في قيادة الحركة الشعبية لتحرير السودان ختاَما أعلم أن حزبكم لديه تصفية حسابات مع الحركة الاسلامية واخيرا مع الكيزان وبين هذا وذاك النوبة أصبحوا ضحايا بينهما وسوف يكونوا لاجيين