ديوان الزكاة : الوثيقة الدستورية نصب اعيننا

الخرطوم : سودانية نيوز

اقام تجمع العاملين بديوان الزكاة الاتحادي ندوة بعنوان الوثيقة الدستورية ودور ديوان الزكاة في المرحلة القادمة بتشريف القيادي بقوي اعلان الحرية والتغيير بابكر فيصل ومولانا احمد عبد الله عثمان الامين العام لديوان الزكاة.
وشهد الندوة عدد كبير من العاملين بالديوان واجهزة الاعلام .
مولانا احمد عبد الله عثمان ترحم علي شهداء ثورة ديسمبر المجيدة وقال ان هذه الاحتفالية هي الثانية للديوان بعد ان قام بالاحتفال بذكري الثورة واعياد الاستقلال واليوم ندوة الوثيقة الدستورية هي وفاء لدماء الشهداء موكدا اهتمام ديوان الزكاة بالوثيقة الدستورية وهي تتفرع منها كل النظم واللوائح مجددا التزام الديوان بكل بنود الوثيقة ..وقال ان هذا الاحتفال دليل عافية وهو تمهيد لفعاليات اخري تهم الزكاة مثل قانون الزكاة هذا بالاضافة الي تحديات ثلاثة تواجه الديوان وهي العودة الي قومية الديوان ومواجهة الازمة الاقتصادية التي خلفها النظام السابق وتحدي يواجه العاملين وهو اقامة الموسسة النقابية التي تهم العاملين وتدافع عنهم ..
القيادي بقوي اعلان الحرية والتغيير بابكر فيصل ترحم علي شهداء الثورة السودانية مقدما شكره للعاملين بديوان الزكاة …وتحدث ارهاصات الثورة السودانية في مراحلها للاولي حتي استلام ابنعوف للسلطة واكد بابكر ان اي ثورة لا ينحاز لها الجيش لن تنتصر وهذه تجارب مكررة حدثت في تونس حين انحاز الجيش للثورة ..وقال بابكر ان الثورة السودانية احتفظت بسلميتها ..وان اكمال هياكل السلطة لم يكن اهمال للوثيقة الدستورية خصوصا فيما يلي تعيين الولاة والمجلس التشريعي وان الامر كان بغرض اكمال مشاورات السلام وكان هناك مقترح ان يتم تعيين ولاة مدنيين موقتا بالتشاور مع الحركات وثمن بابكر دور المراة في التغيير وقال ان مقاعد المراة في البرلمان القادم لن تقل عن 40%.