موظفي مؤسسة التنمية الاجتماعية ينظمون وقفة احتجاجية ضد استمرار المدير العام

الخرطوم سودانية نيوز

نظَّم موظفي مؤسسة التنمية الاجتماعية، وقفة احتجاجية ضد استمرار المدير العام مديرا للمؤسسة برغم أن طالته يد لجنة تفكيك النظام البائد في مجلس ادارة بنك الاسرة؛ إلا أنها لم تطاله بعد في موقعة الآخر كمدير عام لمؤسسة التنمية.
الجدير بالذكر أن مؤسسة التنمية الاجتماعية هي مؤسسة ولائية، تتبع لوزارة التنمية الاجتماعية، وهي أكبر مؤسسات التمويل الأصغر في السودان، ولها عملاء تخطى حاجز عددهم المائتين ألف عميل، بجانب علاقتها بجمعيات الائتمان والادخار التعاونية التي يصل عددها إلى أكثر ألف جمعية وعدد عضويتها إلى أكثر من مائة وخمسون ألفا من الاعضاء المنتشرين في كافة أنحاء ولاية الخرطوم.
إثر إعلان الموظفين بتنظيم الوقفة الاحتجاجية، قام مديرها العام بتقديم استقالته، بجانب تفويضه للمدير الاداري بالمؤسسة ليحل محله إلى حين أن تبت السلطات في طلب استقالته.
اعتبر الموظفين ذلك تملصاً من مطالبهم العديدة، وتكريساً للمشكلات الإدارية للمؤسسة، حيث اعتبروا خطوته هذه رفضاً للتغيير الايجابي وتبديلا للكراسي ليس إلا.. حيث توقعوا منه تعيين أحد الموظفين القدماء بالمؤسسة بدلاً عن مدير منتدب ولا يحظى بأي نجاح أو قبول عندهم، بل يَعتبرونه أحد مشكلاتهم القائمة..
عليه اعلن موظفي مؤسسة التنمية الاجتماعية عن تحويل وقفتهم الاحتجاجية إلى إضراب عن العمل لمدة ثلاث أيام تبدأ من يوم الاثنين ١٠ فبراير، بجانب بعثهم للجنة مكلفة بمقابلة مسؤولي الوزارة عنهم، حيث أعلنت اللجنة بأن المدير المكلف بالوزارة تلقى مطالبهم بايجابية ووعد بارسال وفد للوقوف على الأمر ميدانياً بالمؤسسة في يوم الثلاثاء القادم.