الخطوط البحرية السودانية : ماضٍ تليد وغد مشرق

الخرطوم : سودانية نيوز

خاطب هشام على أحمد أبو زيد وزير النقل المكلف فعالية انطلاقة شركة الخطوط البحرية السودانية بعد إعادة الهيكلة و تدشين الشراكة بين الشركة واتحاد الغرف التجارية بغرض اعاده شركة الخطوط البحريه لتلعب دورها الريادي ضمن منظومة النقل دعما للاقتصاد الوطني جاء ذلك بحضور دكتور /عمر بشري وزير الزراعه والناظر /محمد الأمين ترك رئيس المجلس الأعلى لنظارات البجا والعموديات المستقله والمهندس/ عبد العظيم حسب الرسول مدير عام شركة الخطوط البحرية  وفاق صلاح _ الأمين العام لاتحاد الغرف التجارية وممثلي هيئة لويدز العالمية
مهندس عبد العظيم اشاد بالدور الكبير الذي قام به معاشيي الشركه ونضالهم لقرابة العامين من أجل عودة الشركه كناقل بحري وطني وتناول في حديثه التدريب والتأهيل الذي قامت به الشركه لعدد ٤٥ من الشباب في مختلف التخصصات الذين تم تعيينه مؤخرأ و التفاوض لإمتلاك سفن على النظام الإيجاري

الناظر محمد الأمين ترك، امن على أهمية انشاء موانئ جديده تفتح أبواب التوظيف لأهل الشرق واشاد بمجهودات السكه حديد في إعادة خطوط الشرق هيا /كسلا/ القضارف وطمأن الجميع خاصة الشركات البحريه العالمية بعدم إغلاق الموانئ مره اخري ووقوفهم كمجلس أعلى لنظارات البجا مع هذا العمل الوطني الكبير.
الوزير تحدث عن تاريخ الخطوط البحريه العريق والمجهودات التي بذلت من أبناءها المخلصين الحادبين على مصلحة الوطن من أجل إعادة الشركة ذاكرا ان وزارته قامت بوضع رؤية قومية جديدة للنقل بجعل السودان الممر الأكثر اقبالأ في أفريقيا مما يرفع من عائدات العملة الصعبة دعمأ لخزينة الدولة.
وقال هشام انه ستتم توسعة مرافق الشركة ببورتسودان لتستوعب عدد اكبر من أبناء الشرق موضحا ان المطلوب من وظائف لحل مشكلة العطالة بالشرق تقدر بعدد ٢٢ الف وظيفه وان شركة الخطوط البحرية والموانئ والمواصفات لن تستطيع حل هذه المشكله وحدها ووعد بأن تساهم الوزاره بالتنسيق مع اتحاد الغرف التجارية في خلق فرص عمل حقيقيه تستوعب عدد مقدر من الشباب حتى يقل هذا العدد الكبير في القريب العاجل

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.