منظمة الأمم المتحدة اليونسكو تحتفل باليوم العالمي للمياه

احتفلت منظمه الأمم المتحدة اليونسكو باليوم العالمي للمياه والذي يصادف ٢٢من مارس
تحت شعار (المياه الجوفيه جعل الغير مرئي مرئي)

الخرطوم: نهاد حولي
ونجد أن السودان بلد ملئ بمصادر المياه منها الجوفيه وهي ا اجود انواع المياه ومياه النيل والاوديه والامطار لذلك يجب الحفاظ عليها ان هناك مشاكلات كثيره تتعرض لها المياه منها الندره وعدم القدره علي حفر الابار حضوصا في المناطق البعيده من حوض النيل واختلاطها بالصرف الصحي والتعدين والزراعه والسماد والمبيدات والمصانع وغيرها حيث تسعي اليونسكو إلي مساعده المجتمعات في استخراج واستخدام المياه مع تقديم الارشاد والتوعيه في استخدامها ، لذلك اهتمت اليونسكو بمصادر المياه والبرامج التوعوعويه لحصاد المياه ومساعده المناطق التي تعاني من مشاكل مياه.
عبدالقادر صالح مسؤول المياه بمنظمه اليونسكو قال ان المياه هي اولويه قصوي للسودان ليست مياه الشرب والزراعة حتي الفيضانات والكوارث التي اصبحت سنويه، وقال إن العام الماضي ان المياه تعدت علي مناطق التراث العالمي حيث غمرت الحمامات الملكيه في جزيره مروي وامضي قائلا ان هناك مشاكل مياه جوفيه في نوري ، ودعي المجتمعات للمشاركه في التنسيق وادراه المياه في السودان، وقال إن اداره المياه في السودان بصوره سليمه تاتي بمشاركه الجميع ،وقال اليونسكو و بمشاركه كرسي اليونسكو في عام ٢٠١٦ انشاء شبكه مياه سودانيه تشمل الجهات البحثيه والجهات الحكوميه والقطاع الخاص والمهتمين بمجال المياه في السودان ، وامضي قائلا انه تم قيام ثلاث مؤتمرات وورش عمل، وأضاف أن اليونسكو بدأت في إعداد المعلومات للباحثين في مجال المياه ،
وامضي قائلا انه تم التنسيق مع منظمه الامم المتحده للبيئة لانشاء تعاون بين منظمات الامم المتحده الاخري والعاملين في مجال المياه.
وذكر أن اليونسكو قامت بزيارة عدد من مناطق المياه ، كمحميه جبل الدائر باعتبار أنها محيط حيوي لليونسكو في مجال المياه وأضاف أن كل الزيارات تاتي في إطار تقييم احتياج الانسان للمياه في منطقه جبل الدائر من ابار ومياه جوفيه وحصاد مياه وقال ياتي ذلك بتعاون مع المركز الاقليمي لحصاد المياه ،
وأردف قائلا ان اليونسكو تسعي إلي اشراك المجتمعات المحليه في اداره منشأت حصاد المياه وقال إن هذا الامر مهم جدا للمجتمعات التي تعيش خارج نطاق حوض النيل في شرق السودان وغربه وشماله وغيرها من المناطق ،
وأضاف ان هذه المناطق مسأله المياه بالنسبه لهم في غايه الاهميه وان مشاركتهم تسهم في حل الكتير من مشاكل المياه بجانب الاعتماد علي المهندسين ، وقال إن هناك مشكله وصعوبه لبعض المناطق للحصول علي المياه وجودتها
وأضاف الاستاذ عبدالقادر ان اليونسكو تبذل مجهود كبير لحل مشكله المياه ، وقال إن المنظمه تمتلك البرنامج الدولي الهايدرولوجي وهو برامج التعاون بين الدول في اداره المياه ، وقال إن البرنامج انشئ منذ انضمام السودان اليونسكو ١٩٥٨
وأضاف أن اليونسكو ركزت علي برنامج حصاد المياه مؤخرا عبر مراكز اليونسكو لحصاد المياه بالتعاون مع وزاره الري حيث نظمت منظمه اليونسكو برامج ومشاريع لحصاد المياه ،
واضاف ان اليونسكو تعمل علي رفع القدرات في حصاد المياه وان هناك مشروع اقليمي للتعاون بالخزان الرملي الجوفي وقال ان المشروع الاقيلمي مشترك بين السودان ومصر وتشادوليبيا؟ وهو عباره عن مخزون جوفي كبير ، وقال إن الاداره مشتركه للخزان ، ان اليونسكو منذه فتره قليله بدات في المشروع والذي يهدف إلي اداره سليمه للخزان الجوفي ، خصوصا للسودان حيث تشمل مناطق شمال دارفور وشمال كردفان وشمال السودان باعتبار انها مناطق العديد من مشاكل المياه ،
وقال إن اليونسكو تعسي إلي التنسيق للمعلومات بين الجهات ذات الصله بالسودان للمياه من خلال مؤتمرات وورش عمل
واضاف ان اليونسكو تعمل مع اداره الابحاث بالخرطوم وان هناك عمل سوف يتم مع وحده الانزار المبكر للفيضانات بالتعاون مع المجلس القومي للدفاع المدني كبداية شراكه مع كيفيه التعامل مع الكوارث الفيضانات في السودان
وأضاف أن اليونسكو بذلت مجهود كبير مع الشركاء لمعالجه مشاكلات المياه في منطقي النقعه والمصورات بولايه نهر النيل باعتبار أن هذه المناطق تعتمد بشكل كبير علي المياه الجوفيه

الاستاذ حاتم البدري مدير مركز اليونسكو للفئه الثانيه للبحوث وتنمية القدرات في مجال حصاد المياه قال ان هناك فجوه كبيره في المياه الجوفيه وهناك حاجه ماسه لبيانات طبقات المياه الجوفيه ومراقبتها ، وان مراقبه المياه الجوفيه ضرويه والتحكم في مخاطر المياه الجوفيه علي سبيل المثال التلوث وتسرب المياه المالحه ومعالجتها

تيودروس مولوغتيا رئيس قسم الصرف الصحي والنضافه في اليونسيف في السودان قال ان المياه الجوفيه هي مورد طبيعي بالغ الاهميه ويعتمد عليه غالبيه الناس لتلبيه احتياجاهم المنزليه ومعيشتهم وقد ساهمت الطبيعه غير المرئيه لهذه الموارد الثمينه في التحدي الامثل لاستخدام المياه وأضاف أن في هذا اليوم العالمي للمياه ندعو جميع أصحاب المصلحه والجمهور بشكل عام إلي رفع مستوي الوعي بشأن المياه الجوفيه لجعل الغير مرئي مرئيا

السيده وفاء سيد احمد محمد الأمين العام للجنه الوطنيه السودانيه لليونسكو تقول ان : هناك العديد من المجالات الرئيسه للمشاركه فيما يتعلق بأداره موارد المياه الجوفيه بما في ذلك الاهتمام المتزايد بالمياه الجوفيه وتنميتها وتطوير وسائل ترشيد الاستهلاك للمياه اتاحتها للمستهلكين وادخال انظمه الري الحديث والتشجيع علي استتخدامها.
نجد أن منظمه اليونسكو هي منظمه الامم المتحده للتربيه والعلم والعلوم تمثل رسالتها في إرساء السلام من خلال التعاون الدولي في مجال تحقيق التنميه المستدامة

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.